الربح من الأنترنت | هل يحتاج لسر أم لشيء آخر




هل الربح من الأنترنت ممكن

الربح من الأنترنت | هل يحتاج لسر أم لشيء آخر

الربح من الأنترنت أصبح من أكثر المجالات التي يسعى لها العرب، من جانب المدون اصبح يركز كثيرا على كتابة مقالات يشرح فيها كل طرق الربح التي يجدها، وفي المقابل أصبح الزائر أكثر إهتماما بالربح، وأصبح حائرا كذلك بين طريقة وأخرى وبين أسرار تكشف هنا وهناك. ولكن هل هي حقا أسرار؟ وهل أنت بحاجة لسر حتى تكسب؟

كيف تكسب من الأنترنت

منذ إطلاق كورسات أكاديمي وأنا أتوصل برسائل بين الفينة والأخرى لشخص يسألني عن أحد أسرار الربح، وفي كل مرة أجد نفس الطلب ولكن بشكل مختلف، فالكل يبحث عن سر يجعله يكسب بلا مجهود وبلا وقت، ليس هذا فقط بل هو بحاجة لربح مبالغ كبيرة في اليوم، ومع كل ذلك هو يريد أن يبدأ الربح من الغد. فأي سر هذا الذي علينا كشفه حتى نحقق حلم من يرغب بذلك؟
في حقيقة الأمر الربح من الأنترنت لا يوجد به أسرار بالمعنى الشائع للكلمة، ولكن به بعض التقنيات والطرق التي يحتكرها البعض لنفسه، وهناك مجالات أيضا يتم احتكارها وعدم تزويدك بطرق العمل فيها. بالأخص في العالم العربي مثل الربح من التعليق الصوتي، فكم من الناس يحتكرون هذا المجال ولا يرغبوه أن يزاحمهم أحد فيه. ويحاول بعضهم إيهام الناس أن هناك صعوبة ومبالغ كبيرة عليك صرفها لتعمل، ويخفي عليك حتى الأجهزة التي أنت بحاجة لها لكي تحصل على صوت إذاعي قوي.
وقد سبق وقدمت لكم في كورسات أكاديمي شرحا بهذا الخصوص لخصت فيه المجال للمبتدئ وقدمت لكم الأساسيات التي عليكم الإنتباه إليها لكي تبدؤوا بشكل صحيح في التعليق الصوتي.

 

لكي تكسب المال من الأنترنت عليك أولا أن تحدد مجالا مربحا وتدرسه جيدا، وعن نفسي كنت ومازلت أقول بأن العمل في التسويق الإلكتروني هو أحد أفضل المجالات، فهو مجال مربح للغاية، وواضح المعالم، ولن تحتاج فيه للكثير من الأمور ولكنه في المقابل مكلف، بالأخص حين تبدأ لأول مرة، فعليك العمل وصرف أموال كثيرة على الإعلان ودراسة نتائجه بشكل كامل وفهمها. ومن ثم تحديد الأخطاء وإصلاحها، وفي الأخير إعادة المحاولة إلى أن تصل للربح. وتحصل على المعرفة التي يستحيل على أي شخص مهما كان محترفا أن يشرحها لك. 
الربح من التسويق يحتاج لخطوات واضحة، تبدأ باختيار مجال مناسب، وتحديد المنتج الذي عليك تسويقه شريطة أن تتأكد بكل الإمكانيات المتاحة أن هذا المنتج سيأتي بمبيعات، وقد شرحت لكم الكثير حول ذلك في دورة التسويق الأولى والثانية في قناة اليوتيوب الخاصة بكورسات أكاديمي. وبعدها عليك أن تدرس المنتج بنفسك وتجيب عن سؤال سهل للغاية، لو أنت من عرض عليه هذا المنتج هل يمكنك شراؤه؟
بهد تحديد ذلك عليك فهم المشتري جيدا ومعرفة احتياجاته وتقديم المنتج بصورة حل لتلك الإحتياجات.
ولا تنسى نقطة هامة وهي أن كل ما تحصل عليه من خلال البحث في الأنترنت من بيانات حول المنتج أو الفئة المستهدفة هي مجرد مؤشرات. مهمة ولكنها ليست دقيقة 100%.
وحتى تفهم جيدا ما عليك فعله وتتقنه، فالأمر هنا ليس بحاجة لأية اسرار، بل يحتاج للتدريب والعمل والشعاجة في صرف المال وتقبل الخسائر. وعليك أن تعرف الحقيقة المرة التي يجب علي قولها رغم صعوبتها وهي أنه لا يوجد دروس حقيقة مجانا. لكي تتعلم درسا مهما في هذا المجال لابد أن تخسر المال. ليس لشراء دورات من هنا وهناك، بل بتطبيق طرق التسويق التي تعرفها. وعن نفسي أرى أن المبتدئ ليس عليه أن يصرف المال منذ البداية في الدورات المدفوعة لأنه قد يشتري دورات لا قيمة لها وهي كثيرة، بل قبل شراء الدورات عليك العمل في المجال وفهمه أولا، وحين تقرر شراء دورة ستكون على دراية بكيفية اختيار الدورة التي تفيدك حقا، وتستطيع بذلك الفرز بين الدورة السيئة والجيدة.

ماهي أسرع طريقة للربح

عندما يطرح علي هذا السؤال على الدوام أعجز عن الرد، لأن السائل يتأمل أن يجد جوابا غير متوقع، أو سرا أكشفه له حتى يبدأ بالربح، والحقيقة أن الرد السخيف الذي أملكه لكم هو أن أسرع طريقة للربح هي البحث عن وظيفة. فطريق الأنترنت طويل جدا ويحتاج للصبر والجهد والتركيز، وإن كنت مستعجلا فلا أنصحك بإضاعة وقتك في الأنترنت.
لأن هناك نقاط عليك فهمها جيدا. وهي أن أغلب الناس تفشل في الربح والأقلية هم الذين ينجحون. تلك هي الحقيقة التي علي قولها لك كصديق. وعليك أن تفهم أيضا أن كل من نجح هو في الحقيقة ليس أحسن منك بشيء، بل هو مجرد شخص عادي "نكرة"، مثل جميع الناس في هذا المجال، ولكن الذي جعله ينجح هو إصراره وتعبه، وفشله عدة مرات حتى يحقق حلمه في الربح. 

هل الربح ممكن اليوم

لا أخفيكم أن كل المجالات أصبحت مليئة بالراغبين في الربح، ولسوء الحظ، أغلبهم يخالفون القواعد مما يتسبب في تشدد أكبر من قبل المواقع وفي تضيق الخناق على المبتدئين. لذلك إذا كنت تريد حقا الربح فهو ممكن، وباستطاعتك الربح، شريطة أن تكون مستعدا لمواجهة الكثير من العثرات. 
كثيرا ما ستجد موقعا للربح وحين تشترك فيه تكتشف أن المبتدئ لا يمكنه الربح منه بسهولة وهنا أعطيك مثالا كموقع jvzoo الذي كان مناسبا في البدية ولكنه اليوم أصبح أصعب على المبتدئ، وهو لمن لا يعرفه موقع للتسويق، تسجل فيه وتختار منتجا لتسويقه، ولكن العيب أن أغلب أصحاب المنتجات أصبحوا يرفضون طلبات التسيق من المبتدئين، وذلك ليحافظوا على قوة منتجاتهم وسمعتها. لذلك لن تجد أمامك إلا بعض المنتجات الضعيفة التي ستكون مجبرا على أخد التحدي وتسويقها بكل السبل.
قد تظن أن الأمر سلبي، ولكن في الحقيقة دعني أخبرك أن هذا في صالح كل شخص جاد في سعيه لتحقيق الربح، لأن تسويق منتج ضعيف وتحقيق مبيعات به، سيكون تمرينا قويا يجعلك حين تبدأ بتسويق منتجات قوية تجد الأمر في غاية السهولة.

خلاصة القول

لا يوجد أسرار للربح من الأنترنت، بل هناك معلومات عن نفسي أحاول جاهدا توفيرها لكم قدر استطاعتي في قناة كورسات أكاديمي. وهناك خبرة وهي أمر يستحيل على أي شخص تقديمها لك، لأنها أمر يعود لمدى استيعابك للشرح وطريقة تنفيذك له. وبينهما تكون الخطة التي تعمل بها، فهي أيضا هامة ويجب أن تفهم بأن الربح يحتاج للتنظيم الجيد. لذلك عند أخد قرار العمل ومحاولة الربح من الأنترنت لابد أن ترتب كل شيء وأن تدون كل خطوة تقوم بها ونتائجها حتى تسطيع تحقيق الربح الذي ترجوه. لأن فهم النتائج سيتيح لك العمل فقط على ما يفيدك وهكذا تتجنب إضاعة الوقت في أي طريقة أو موقع لا تستفيد منه.

تعليقات